نشراتنا الدورية

ادخل بريدك الالكتروني لتصلك نشراتنا الدورية

فعاليات قادمه

لا أحداث

حاله الطقس

Clear

8°C

نابلس

Clear

Humidity: 70%

Wind: 16.09 km/h

  • 04 Jan 2019

    Sunny 15°C 7°C

  • 05 Jan 2019

    Mostly Sunny 13°C 8°C

رئيس بلدية نابلس ومحافظ نابلس في جولة تفقدية في رفيديا والمنطقة الشرقية

11-11-2019

ماضون وبإصرار في إزالة التعديات

خلال الجولة التفقدية صباح اليوم في منطقة رفيديا وشارع عمان والمنطقة الشرقية، أكد المهندس سميح طبيلة، رئيس بلدية نابلس على أن البلدية ماضية وبإصرار في إزالة كافة التعديات من مختلف مناطق المدينة. وحضر الجولة أيضا محافظ نابلس اللواء ابراهيم رمضان وقائد المنطقة العميد محمد سلامة ومدير شرطة المحافظة العقيد يوسف نصر الله وبحضور الطواقم الهندسية في البلدية السادة سامح العاصي رئيس الدائرة الهندسية ومصباح كنعان مهندس التنظيم وعدد من المراقبين.

وتضمنت الجولة الشارع الرئيسي في منطقة رفيديا، وشارع عمان حيث تحدث طبيلة للمخالفين مطالبا اياهم بإزالة التعديات والمخالفات على الأرصفة والشوارع والارتدادات الأمامية بأنفسهم لتقليل الضرر عنهم، موضحا أن عدم الاستجابة لهذه التعليمات، ستضطر البلدية آسفة بإزالتها بالطريقة التي تراها مناسبا، دون تهاون، بحيث سيتم تطبيق خطة إزالة كافة التعديات بعدالة وحسب القانون والنظام. وقد لوحظ أن عدد من المخالفين قد أزالوا التعديات بأنفسهم، حيث قدم طبيله شكره وتقديره للملتزمين بالقوانين.

كما تفقد طبيلة منطقة مثلث عزموط وسالم ودير الحطب، حيث اطلع على منطقة مشاطب السيارات والمحاجر في تلك المنطقة، وطالب أصحابها بإزالة كافة السيارات المشطوبة ومخلفات المحاجر المترامية على جانبي الطرقات، خلال مهلة أقصاها يوم الاحد القادم، وخلاف ذلك، ستم ازالتها من قبل البلدية وعلى نفقتهم الخاصة.

وأوضح طبيلة أن خطة إزالة التعديات مستمرة على الجميع دون استثناء وتهاون، إلى أن يتم تحقيق العدالة والقانون والنظام تحقيقا لجعل نابلس أكثر جمالا وتنظيما.

تجميل جدران مدرسة الغزالية ضمن مشروع عصفور الشمس الفلسطيني

11/11/2019

ضمن مشروع عصفور الشمس الذي تنفذه بلدية نابلس بالتعاون مع مديرية تربية وتعليم نابلس، انطلقت اعمال طلاء جدران ساحات مدرسة الغزالية المحيطة في البلدة القديمة بهدف اضفاء طابع جمالي وتعزيز رسالة المشروع من خلال جدران المدارس، حيث اكتسى الجدار بلوحة جمالية تعبر عن عصفور الشمس الفلسطيني الذي يرمز للحرية والعيش في بيئة نظيفة وجميلة، نفذها الاستاذ ناهد ابو لاوي، بمشاركة عدد من طلبة المدرسة وبمساهمة جزئية من الشركة العربية لصناعة الدهانات.

وأكد الاستاذ عمار عمران مدير مدرسة الغزالية أن هذه المساهمة التي يضيفها مشروع عصفور الشمس داخل مدرسة الغزالية من تجميل للبيئة الداخلية تتكامل مع اللقاءات النظرية والتفاعلية التي قدمتها طواقم بلدية نابلـس ممثلة بمركز تنمية موارد المجتمع، وقسم العلاقات العامة وقسم الصحة، حيث عززت التعاون والعمل المشترك بين البلدية والتربية والتعليم في المدارس من خلال مشاركة الطلبة في هذه الانشطة المتنوعة والمتميزة والتي انعكست بشكل ايجابي على الطلبة.

 وأوضح علاء الجيطان منسق مشروع عصفور الشمس من قسم العلاقات العامة في بلدية نابلس أن هذا المشروع يهدف الى رفع الوعي لدى المجتمع المحلي للحفاظ على النظافة العامة من خلال مد جسور التواصل مع كافة فئات المجتمع، مؤكداً أن اللقاءات التي تم عقدها من قبل طواقم بلدية نابلس والتي استهدفت طلاب وطالبات المدارس المشاركة في المشروع عززت الوعي لدى الطلبة وعرفتهم بالجهود التي تبذلها طواقم بلدية نابلس للحفاظ على النظافة، ورسخت قيم التعاون والعمل الجماعي لدى جيل المستقبل للحفاظ على نابلس جميلة ونظيفة على الدوام.

يذكر أن مشروع عصفور الشمس الفلسطيني تنفذه بلدية نابلس بدعم من جمعية اينا الالمانية في اربع مدارس محـيطة بالبـلدة القديمة، مدرسة ظافر المصري الاساسية للبنات، مدرسة عبد اللطيف هواش الاسـاسية للبنات مدرسة عبد المغيث الانصاري للبنين، مدرسة الغزالية الاساسية للبنين.

تجميل جدران مدرسة الغزالية ضمن مشروع عصفور الشمس الفلسطيني

11/11/2019

ضمن مشروع عصفور الشمس الذي تنفذه بلدية نابلس بالتعاون مع مديرية تربية وتعليم نابلس، انطلقت اعمال طلاء جدران ساحات مدرسة الغزالية المحيطة في البلدة القديمة بهدف اضفاء طابع جمالي وتعزيز رسالة المشروع من خلال جدران المدارس، حيث اكتسى الجدار بلوحة جمالية تعبر عن عصفور الشمس الفلسطيني الذي يرمز للحرية والعيش في بيئة نظيفة وجميلة، نفذها الاستاذ ناهد ابو لاوي، بمشاركة عدد من طلبة المدرسة وبمساهمة جزئية من الشركة العربية لصناعة الدهانات.

وأكد الاستاذ عمار عمران مدير مدرسة الغزالية أن هذه المساهمة التي يضيفها مشروع عصفور الشمس داخل مدرسة الغزالية من تجميل للبيئة الداخلية تتكامل مع اللقاءات النظرية والتفاعلية التي قدمتها طواقم بلدية نابلـس ممثلة بمركز تنمية موارد المجتمع، وقسم العلاقات العامة وقسم الصحة، حيث عززت التعاون والعمل المشترك بين البلدية والتربية والتعليم في المدارس من خلال مشاركة الطلبة في هذه الانشطة المتنوعة والمتميزة والتي انعكست بشكل ايجابي على الطلبة.

 وأوضح علاء الجيطان منسق مشروع عصفور الشمس من قسم العلاقات العامة في بلدية نابلس أن هذا المشروع يهدف الى رفع الوعي لدى المجتمع المحلي للحفاظ على النظافة العامة من خلال مد جسور التواصل مع كافة فئات المجتمع، مؤكداً أن اللقاءات التي تم عقدها من قبل طواقم بلدية نابلس والتي استهدفت طلاب وطالبات المدارس المشاركة في المشروع عززت الوعي لدى الطلبة وعرفتهم بالجهود التي تبذلها طواقم بلدية نابلس للحفاظ على النظافة، ورسخت قيم التعاون والعمل الجماعي لدى جيل المستقبل للحفاظ على نابلس جميلة ونظيفة على الدوام.

يذكر أن مشروع عصفور الشمس الفلسطيني تنفذه بلدية نابلس بدعم من جمعية اينا الالمانية في اربع مدارس محـيطة بالبـلدة القديمة، مدرسة ظافر المصري الاساسية للبنات، مدرسة عبد اللطيف هواش الاسـاسية للبنات مدرسة عبد المغيث الانصاري للبنين، مدرسة الغزالية الاساسية للبنين.

48 ساعة المهلة النهائية لازالة التعديات

3-11-2019

طبيلة : لانسعى الى ايذاء احد ....هدفنا فقط تطبيق النظام

علن المهندس سميح طبيلة اليوم وخلال الاجتماع مع عدد من التجار واصحاب المحلات المخالفة في منطقة رفيديا وشارع عمان وشارع عصيرة، والذي زاد عددهم عن 40 مواطن، أعلن عن مهلة مدتها 48 ساعة لازالة التعديات عن الارصفة والارتداد الامامي بأنفسهم، وتصويب وضع المحال والمنشآت التجارية الخاصة بهم.

ورحب طبيلة بالحضوروشكرهم على تلبية الدعوة مؤكدا ان الهدف الرئيسي التي تسعى له البلدية وهو خدمة كافة المواطنين دون تمييز ، مشيرا الى ان المجلس البلدي اتخذ هذه القرارات من أجل فرض النظام والقانون على الجميع دون استثناء.

واستعرض طبيلة الاجراءات القانونية التي اتخذتها البلدية في توجيه الاخطارات لاصحاب المخالفات ، وان البلدية قامت بالتحرك وازالة العديد من التعديات بعد استنفاذ كافة الاجراءات القانونية بحق المخالفين

كما وجه المهندس طبيلة التحية لكافة اصحاب المحال التجارية الذين عملوا على ازالة التعديات بأنفسهم، الامر الذي يدل على انتمائهم وحبهم لمدينتهم وحرصهم على مصالح المدينة وأبنائها ، منوها الى ان البلدية والمجلس البلدي لا يسعون الى الاساءة لأي مواطن أو تعريضه للخسارة ، ولكن الهدف يكمن في ضرورة عودة هيبة النظام والقانون وان البلدية بمجسلها البلدي يسعى الى اعادة نابلس اكثر جمالا وتنظيما .

واستمع المهندس طبيلة الى ملاحظات المواطنين بحرص، واجاب على كافة تساؤلاتهم داعيا اياهم الى ضرورة الالتزام بالمدة الزمنية المحددة لازالة التعديات بأنفسهم والبالغة 48 ساعة. واعطائهم فرصة اضافية لتصويب اوضاعهم، وان الدائرة القانونية وقسم التنظيم بكافة كوادره الهندسية مسعدون لاستقبال كافة الملاحظات والاعتراضات والدفوعات من قبل اي مواطن واعادة دراستها، واتخاذ القرار القانوني الصائب بحقها بصورة عادلة.

خلال افتتاح معرض نابلس الاول للكتاب"نور بين السطور"

3-11-2019

الشنار : ثقافتنا أساس الصمود والأجيال القادمة هي الامل

 قال نائب رئيس بلدية نابلس المهندس محمد الشنار أن ثقافتنا هي هويتنا وأساس صمودنا وأمل الأجيال القادمة. جاء ذلك في كلمته خلال افتتاح معرض نابلس الأول للكتاب بعنوان "نور بين السطور" الذي نظمته بلدية نابلس بالشراكة مع وزرة التربية والتعليم وبالتعاون مع جمعية الناشر الفلسطيني في مركز حمدي منكو التابع لبلدية نابلس، حيث شارك في هذا المعرض اربعة عشرة من دور النشر من مختلف محافظات الوطن.

واكد الشنار على حرص البلدية الكامل على احتضان ودعم كافة الفعاليات الثقافية في المدينة لما يلعبه هذا القطاع من دور هام في تعزيز الوجود والهوية الفلسطينية.  وأوضح الشنار أن البلدية تسعى جاهدة لإقامة قصر ثقافي ليكون عنوانا وراعيا لكافة الفعاليات الثقافية في المدينة، مشيرا إلى أن بلدية نابلس قد خصصت قطعة أرض في  أحد المواقع الحيوية لإقامة هذا المشروع. وتأتي أهمية هذا القطاع نظرا لانتشار مواقع التواصل الإجتماعي وابتعاد الأجيال الشبابية عن قراءة الكتب وبرغم الانسجام مع التطور التكنولوجي إلا ان للكتاب مكانة ونكهة خاصة من الصعب ان تضيع من عقول المفكرين .

وشارك في حفل الافتتاح كذلك أعضاء المجلس البلدي الدكتورغسان المصري و الدكتورساهر دويكات،  بالاضافة الى نائب محافظ نابلس السيدة عنان الاتيرة، واللواء سرحان دويكات، وجهاد رمضان امين سر حركة فتح -اقليم نابلس، وممثلين عن وزارة التربية والتعليم والثقافة، وجامعة النجاح الوطنية، وممثاين عن الاجهزة الامنية المختلفة، وعدد من رؤساء الاقسام والدوائر في البلدية، وحضره أعداد كبيرة من المؤسسات المحلية والشخصيات والدارسين والمهتمين.

وأكدت نائب محافظ نابلس عنان الأتيرة على أنه بالعلم والثقافة نستطيع أن نوصل رسالتنا لأي مكانٍ بالعالم وحتى أبعد شبرٍ في هذا الكوكب.

وأضافت الأتيرة أن الاحتلال الإسرائيلي يستخدم كافة أنواع الحروب ضد شعبنا الفلسطيني ومنها العلمية، وهذا ما يُجبرنا دائما على المضي قدماً في تطويرِ أنفسنا وتعليم أبنائنا على القراءة والتعلم والتعليم، وأشادت بالدور الذي تقوم به مؤسسات محافظة نابلس تجاه ترسيخ ثقافة القراءة والكتاب مؤكدة على ضرورة تكيثف هذه الجهود ليصبح لدينا جيل مثقف وعالمٌ ينافس كما نافس سابقاً وحاضراً ومستقبلاً.

وألقى بسام نعيم مدير المكتبات المدرسية كلمة وزراة التربية والتعليم الذي نوه الى حرص وزراة التربية والتعليم على الشراكة في الفعاليات الثقافية المختلفة التي تعمل على صقل شخصيات طلاب المدارس وزيارة معرفتهم.

بدوره شكر سامح دنديس رئيس جمعية الناشرين الفلسطينيين بلدية نابلس على رعايتها لهذا المعرض ، منوها الى حرص الجمعية على تنفيذ معارض اخرى في مختلف محافظات الوطن، داعيا المؤسسات التعليمية والثقافية الى ضرورة دعم هذه الفعاليات ورفردها بالزوار لضمان نجاحها.

اما محمد عياد الوكيل المساعد للشؤون الثقافية في وزراة الثقافة فقد ابدى استعداد الوزراة للتعاون مع البلديات والمؤسسات والجمعيات في سبيل انجاح الفعاليات الثافية المختلفة التي تخدم كافة فئات الشعب الفلسطيني من طلاب ومثقفين ومهتمين بالقراءة.

يذكر ان المعرض يستمر لمدة 5 أيام ويتخلله عدد من الندوات والفعاليات الثقافية والامسيات الشعرية وفعاليات توقيع كتب وروايات لعدد من المؤلفين والكتّاب في عدة مواضيع، وفقرات إبداعية لطلبة المدارس وفقرات مسرح لفرقة مركز الطفل الثقافي.  

المزيد من المقالات...